-33%

UNDER SENTENCE OF DEATH

EGP 200.00

الكاتب

  • فيكتور ماري هوجو أديب وكاتب وروائي وشاعر فرنسي، ولد في 26 فبراير عام 1802م، في مدينة بيزنسون الواقعة في منطقة فرانش كونته، وهو الابن الثالث للسيد جوزيف ليوبولد هوجو، توفيت والدته في عام 1821م أي قبل أن يتم عشرين عامًا، وبعد عام تزوج فيكتور من أديل فوشيه، وأنجب منها خمسة أطفال.[١] يعدّ فيكتور هوجو من أهم الأدباء الفرنسيين في العصر الرومانسي، وقد ترجمت أعماله إلى معظم لغات العالم، وقد ترك هوغو إنتاجًا ضخمًا من الأعمال الأدبية في الأدب الفرنسي، حتى يقال إنه كتب كل صباح 100 سطر من الشعر أو 20 صفحة من النثر، ووُصف هوغو بأنه "أقوى عقل في الحركة الرومانسية "

التصنيفات: ,
عرض السلة

الوصف

“Under Sentence of Death” by Victor Hugo is a narrative of a man who is sentenced to die. The author displays thoughts of such a man, all the mental torture, and physical stress he experiences during the hours which are about to advance towards his planned execution.
Excerpt:
“Sentenced to death!
For five whole weeks have I lived with this one thought, always alone with it, always frozen by its ghastly presence, always crushed beneath its overwhelming weight.
At first, years ago, as it seemed, not mere weeks as it really was, I was a man like any other. Every day, every hour, every minute was ruled by its own idea. My intellect, young and fresh, lost itself in a world of fantasy. I amused myself in mapping out a life without order, and without end, weaving into a thousand fantastic patterns the coarse and slender tissue of my existence. There were lovely girls, cardinals’ copes, victories won, theatres full of life and light, and then again the young girls, and walks in the twilight under the spreading boughs of the chestnut trees. My imagination always pictured scenes of pleasure. My thoughts were free, and therefore I was free also.”

الكاتب

  • فيكتور ماري هوجو أديب وكاتب وروائي وشاعر فرنسي، ولد في 26 فبراير عام 1802م، في مدينة بيزنسون الواقعة في منطقة فرانش كونته، وهو الابن الثالث للسيد جوزيف ليوبولد هوجو، توفيت والدته في عام 1821م أي قبل أن يتم عشرين عامًا، وبعد عام تزوج فيكتور من أديل فوشيه، وأنجب منها خمسة أطفال.[١] يعدّ فيكتور هوجو من أهم الأدباء الفرنسيين في العصر الرومانسي، وقد ترجمت أعماله إلى معظم لغات العالم، وقد ترك هوغو إنتاجًا ضخمًا من الأعمال الأدبية في الأدب الفرنسي، حتى يقال إنه كتب كل صباح 100 سطر من الشعر أو 20 صفحة من النثر، ووُصف هوغو بأنه "أقوى عقل في الحركة الرومانسية "

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.


كن أول من يقيم “UNDER SENTENCE OF DEATH”