الوصف

الكتاب: أنت حر بفتوى

المؤلف: حسام كصاي

النوع: رواية

الناشر: ببلومانيا

عدد الصفحات: 180

 

عن الكتاب:

 

لا تعطي العبارة معنى أنك حر بفتوى، وإنما تستدل لمعنى أشد وخامة على هذا الشرق الأوسخ، وهي (أنتحر بفتوى) طازجة ومعلبة من برّاد الفقه كولا، تدور أحداث الرواية عن جنرال عسكري في الجيش العراقي السابق، لم يتقاعد، بل أُرغم على التسريح من الخدمة بعد سقوط بغداد مارس 2003، عاش أوضاع وخيمة في بغداد، لم يكن الغزو هو الفاجعة، بل مضاعفات ما وراء الحرب. أحياناً يكون ما وراء المرض أخطر من المرض نفسه، وهذا ما حصل لبغداد أن تتحول إلى لكدس عتاد، لحلبة مبارزة وتصفية الحسابات السياسية باسم الطائفة والمذهب، وأن تنتهي بغداد لتُصبح ملاعبها مقابر جماعية، ومتنزهاتها سجن كبير، ومحاربها براد لحفظ الجثث من التلف، عاش الجنرال الأمرين، لا بغداد مدينة أمنة، ولا المنفى يُطاق، كانت دمشق رحلتهُ الأولى، مثلها مثل أيّة عاصمة عربية: عمان، القاهرة، بيروت وكذا عاصمة عربية آوت مهجري العراق. فالجنرال انتحر بفتوى معلبة من فقهه السلطوي وإيمانها الزائف، الذي أهداه مشنقة شاغرة اكتظت بذنوبه، حين اقتنع أن قرون الخير توّفت، وأننا نعيش عصر القرون الشرية، عصر إفشاء الكذب، والإيمان كولا، والفقه المعلب، والدين دايت وكلما تقادم الزمن كلما زاد فجورنا، مسوخنا، وقد تغدو تلك المهالك مقدسة في آخر الزمان .. أو على الأقل محطة وقود لهرمجدون!!

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.


كن أول من يقيم “أنت حر بفتوى”